السفارة اليمنية في المغرب تحيي ذكرى عيد الاستقلال المجيد

الرباط/ الوطن توداي :

نظمت سفارة الجمهورية اليمنية في المغرب اليوم احتفالا بالعيد الرابع والخمسين للاستقلال المجيد 30 نوفمبر 1967.

وفي الحفل الذي حضره أعضاء السفارة وممثلين من أبناء الجالية اليمنية في المغرب، أشار السفير عزالدين الاصبحي سفير الجمهورية اليمنية لدى لمغرب، أن احتفال شعبنا بهذا اليوم العظيم يأتي وشعبنا يخوض معركة تحرير جديدة لا تقل عن معركة شعبنا العظيم من أجل نيل الاستقلال، من أجل إنهاء انقلاب مليشيات الحوثي التي تريد ليس فقط إنهاء مؤسسات الدولة ولكن وقف التاريخ وإعادة كل قوى الظلام لليمن، مؤكدا أن الشعب اليمني سيحقق انتصاره العظيم على هذا التمرد، ويصون وحدته واستقلاله ويصنع ازدهاره.

ونقل السفير الاصبحي تحيات القيادة السياسية بزعامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية إلى أبناء اليمن في المغرب بهذا اليوم العظيم، مؤكدا على أهمية هذا اليوم التاريخي، في مسيرة النضال اليمني.

حيث شكل يوم الاستقلال المجيد لحظة تاريخية هامة ليس فقط في التحرر من الاستعمار ولكن في بناء أولى خطوات توحيد الوطن، عبر إنهاء حكم المستعمرين وأتباعه.

وفي الحفل تم تكريم الأخت مريم سيف رئيسة الجالية اليمنية في المغرب والتي بقت ممثلة للجالية في ظروف التأسيس الصعبة وضمن أبناء المهاجرين اليمنيين الذين قدموا إلى المغرب منذ الثلاثينات في القرن الماضي، واندمجوا ضمن المجتمع المغربي مسهمين في كل محطات البناء بهذا البلد الشقيق، وتناول الكلمات عدد من أبناء الجالية الذين أكدوا فيها عمق العلاقات التاريخية والأخوية بين البلدين الشقيقين، وكيف استطاع أبناء الجالية اليمنية في المغرب أن يكونوا جزء فاعل وأصيل من قلب المجتمع المغربي الأصيل.