حملة أمنية واسعة بإشراف الميسري والعميد راشد قائد القوات الإماراتية لفرض الأمن في المحاريق

متابعات/ الوطن توداي


داهمت قوات أمنية ظهر اليوم، الخميس، منطقة المحاريق والسيلة لملاحقة الجماعات المسلحة ولفرض الامن وإحكام القبضة الأمنية في المنطقة.


وتأتي الحملة الأمنية بتوجيهات وإشراف مباشر من معالي وزير الداخلية أحمد الميسري والعميد راشد قائد القوات الإماراتية والتي تتكون من عدد من الألوية والوحدات الامنية منها: القطاع الثامن حزام امني قطاع الشيخ عثمان، اللواء الثالث مشاة ( لواء المحضار)، اللواء الثاني دعم واسناد، الشرطة العسكرية، قوات النجدة، ولواء النقل والتي انتشرت في المنطقة لإحكام القبضة الأمنية ولفرض الامن وملاحقة الجماعات المسلحة والذين لادوا بالفرار وجاري عملية البحث عنهم للقبض عليها وتقديمهم للقانون.


وقال مصدر عملياتي للحملة نشرنا القوات الأمنية في منطقة الاقتتال المسلح وفرضنا طوق امني وعدد من النقاط الأمنية للبحث عن الجماعات المسلحة والتي ازهقت الأرواح وأثارت الفوضى وإقلاق السكينة العامة في المنطقة وجاري عملية البحث للقبض عليهم وفرض الأمن في المنطقة .


وتأتي هذه الحملة استجابة لمعالي وزير الداخلية وأمن عدن لمناشدات الاهالي والمواطنين عبر المواقع الالكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي للتدخل لإنهاء الاقتتال المسلح وفرض الأمن في المنطقة.