الخنبشي يرأس اجتماعا موسعا للجهات الخدمية بالعاصمة عدن

عدن / متابعات :

رأس نائب رئيس الوزراء الدكتور سالم أحمد الخنبشي اليوم بديوان الامانة العامة لمجلس الوزراء بالعاصمة المؤقتة عدن اجتماعا موسعا لتدارس مجابهة الاضرار الناجمة عن هطول الامطار الغزيرة التي من الله بها على العاصمة المؤقتة عدن والمحافظات المجاورة لها ، ووضع المعالجات العاجلة لها .

وفي الاجتماع الذي حضره وزير الادارة المحلية رئيس اللجنة العليا للاغاثة عبدالرقيب فتح ونائب أمين عام رئاسة الوزراء عزيز ناشر  وعدد من أعضاء مجلس النواب ونواب وزارات الاشغال العامة والطرق والصحة العامة والمالية والادارة المحلية  والمسئولين في الجهات ذات العلاقة  في مؤسسة المياه والصرف الصحي وصندوق النظافة وتحسين المدينة ومركز الارصاد الجوي جرى استعراض عدد من القضايا المتعلقة بالاجراءات المتخذة من قبل السلطة المحلية بالمحافظة والمديريات التابعة لها والسبل الكفلية لمعالجة الاضرار الناجمة عنها من خلال الامكانيات المتاحة .

واكد نائب رئيس الوزراء الخنبشي على اهمية الاسراع بمعالجة الاثار الناجمة عن هطول الامطار على مناطق مختلف من عدن ، مثمنا اهتمام القيادة السياسية ممثلة بفخامة الاخ رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي ومتابعته المستمرة مع الاخوة المحافظين في المحافظات التي تعرضت للاضرار نتيجة هظول الامطار الغزيرة وتوجيهاته  بأنشاء غرف طوارئ للمحافظات والمديريات برئاسة محافظي المحافظات وعضوية مدراء المديريات وكذا اعتماده موازنة عاجلة لمجابهة تحسين اداء البنى التحتية ومنها مسار السيول وغيرها من البنى الاخرى  لافتا الى ضرورة أن يوافي مركز الارصاد بتغييرات المناخ الطارئة ، مشيدا بدور  دول التحالف العربي ممثلا بالمملكة العربية السعودية والامارات العربية المتحدة اللتان عملتا على الاستجابة السريعة للتخفيف من معاناة المواطنين جراء تدفق السيول من خلال تسيير جسر جوي الى عدن لاغاثة المنكوبين في محافظة عدن ولحج التي تضرر فيها اكثر من 300 اسرة .

ورفع نائب رئيس الوزراء تعازيه ومواساته للاسر التي فقدت ضحايا جراء هذه الكارثة .

بعد ذلك استمع الاجتماع الى تقرير مقدم من محافظ عدن أحمد سالمين حول جملة الاجراءات التي قامت بها السلطة المحلية والصعوبات التي تواجهها لقيام الجهات ذات العلاقة بواجبها لمجابهة الطوارئ ومن ضمن تلك الصعوبات وافتقار المحافظة للاليات و قدم شبكات المياه والصرف الصحي .

كما تحدث عدد من مدراء المديريات حول الجهود التي بذلت في سبيل معالجة اثار الامطار في العديد من الاحياء والشوارع والطرقات العامة .

وخرج الاجتماع بعدد من التصورات حيث وجه الاجتماع بضرورة الاسراع في رفع المخلفات والقمامة المتراكمة من المدن وشفط كافة المياه المتراكة في الاحياء تجنبا لانتشار الاوبئة والامراض والبعوض الناقل للملاريا في جميع مديريات عدن وبصورة شاملة والبدء بعملية الرش الضبابي بالتنسيق مع وزارة الصحة العامة والسكان ، كما وجه الاجتماع باستئجار الاليات التي تحتاجها المديريات لفتح انسداد المجاري او الغرافات وغيرها من الاليات ، كما اقر الاجتماع على المدى المتوسط شراء الاليات التي تحتاجها المديريات لمثل تلك الاحوال الطارئة من الموازنة التي وجه بها فخامة رئيس الجمهورية وكذا امكانية تقديها من دول التحالف.